Browsing the archives for the يوميات category.


أحاسيس متفرقة و كلمات مبعثرة

يوميات

حزينة

فيما سبق من حياتي ….. لم أتخيل لحظة أن يصل الأمر إلى أن ترتدي ” الميني جيب ” فتاة تدَّعي الحجاب !!!

( مع مراعاة ” الإسترتش الكارينا ” الذي ترتديه تحت جونلتها ) :@

هو انا ليه كل كلامي بقى عن الموضوع ده ؟؟؟!  أنا زهقت :(  >>> فلننتقل إلى موضوع ليس له علاقة بذلك ===>>

توقفت عن التدوين لمدة تزيد عن العشرة أيام و ذلك بسبب سفري إلى “فايد” بالإسماعيلية ، و أنا هناك كتبت ما يلي

———————

شروق الشمس فوق البحر مشهد مختلف تماماً … مشهد ساحر جداً … مشهدٌ يُجلسك أمامه بلا حراك لتتابعه و تتشرَّب روعة اللحظات النديَّة .

في تلك الآونة .. تملكتني الرغبة في الإلقاء بنفسي في البحر .. نسيت كل شئ ، فقط سيطرت علي تلك الرغبة الجامحة في أن يحتضنني البحر .. لم يكفني أن أحتضنه بعينيّ !

كابدتُ رغبتي الجامحة لكن ذلك الشعور الآسر كان يتملكني بشدة بين الحين و الآخر … و يزداد كلما امتزجت أشعة الشمس المشرقة بمياه البحر البكر فتتحول إلى ذهبٍ خالص 😀
نعم شمس الشروق مختلفة بالتأكيد عن شمس الغروب ، و سحرها أقوى بمراااااحل ، و الوصف أبداً لن ينقل روعة ذلك الإحساس و تلك اللحظات … إن الكلمات تُعجزني !!

12 people like this post.
Share
No Comments

جئتكم من الإسكندرية بـ …. نقاب waterproof

يوميات

السلام عليكم ،،،

البارحة (السبت) عدت من الإسكندرية ليلا ولله الحمد.

شكرا لدعواتكم . . . .  عدت سالمة ليس إلا بعض البرد (الإنفلونزا) 😀 لكن اطمئنوا التدوين غير مُعدي.

و قد أتيتكم ببعض الصور من هناك كهدية . . . .

بحر الإسكندرية

بالطبع لا أريد أن أخبركم … لكنَّ بعضكم من خارج مصر .. لذا فسأخبركم عن المناظر التي رأيتها هناك أعزكم الله :(

لن أتكلم عن غير المحجبات لأن المشكلة ليست فيهم .. . . . بل المشكلة في المحجبات، و الحق أقول أنني إن وصفتهم بالمحجبات أكون قد أخطأت في حق الحجاب لكن ربنا يهديهم و يهدينا …

هؤلاء ..لا يرون غضاضة في أن يسبحوا في البحر بحجابهن حتى وصلت الدرجة إلى أن تنزل المنتقبات إلى البحر ظانين أنهن بذلك لا يخرجن عن شروط الحجاب و أن النقاب يحميهن!! و نسوا أن من شروط الحجاب ألا “يصف” و ألا “يشف” … و هذان الشرطان لا يتحققان و نزول البحر.

waterproof نقاب
… الصيحة الجديدة في عالم النقاب 😀  قال يعني: الماء لن تؤثر في نقابهن أو حجابهن و لن تجعل ملابسهن تلتصق عليهن؟!! و مافي مشكلة إن الشباب يمعنون النظر في تلك التي تظن أنها ترتدي حجابا – قد التصق بجسدها كله كأنها لا ترتدي شيئا- فالشباب في المصيف معظمهم و ليس كلهم لا يخشون شيئا و لا يختشون … و ينسون “غض البصر” و كأنه مش فرض عليهم و على النساء أيضا، و هناك في ذلك المكان لا يتورع الشباب عن تفويت أي فرصة لمعاكسة الفتيات و خصوصا أن من نزلت الماء منهن قد فقدت جزء من حياءها – ولا أقول كله ، و لا تحدثوني بعد ذلك عما يسمينه ( المايوه الشرعي) أي لباس البحر الشرعي … لأن الشرع برئ من ذلك الاسم، فكيف بالله عليكم يتفق نزول البحر أمام الرجال بذلك المايوه الذي يصف الجسم و يفصِّله تفصيلا؟؟؟

أنا لا أحَّرم نزول الماء للفتيات – فأنا لست شيئا لأحرم شئ، كما أنني لا أهاجم النقاب لأنني أحبُّه، لكنني أقول أن نزول الماء يجب أن يتم بضوابط أهمها؛ أن تختار المكان الذي تنزل فيه، فهناك أماكن لنزول الماء ليس فيها اختلاط، و هناك نوادي تتيح للفتيات نزول الماء في أيام مخصصة لهن بدون اختلاط أو تخصيص “حمامات سباحة” للفتيات فقط ، لكن أن تؤذي الفتاة المسلمة نظر أخيها المسلم بنزولها إلى البحر أمامه فهذا ما لا أرضاه و ما لا يرضاه أي مسلم حريصٌ على دينه.

أترضاه لأختك

ألم يعلم بأن الله يرى

أعجبتني جدا هذه الصور … فــ كورنيش الإسكندرية معروف بالمحبين (من الجنسين) يجلسون على تلك الصخور يتهامسون و يتلامسون و يقومون (فلنقل بعضهم و ليس معظمهم) بأفعال لا ترضي الله

فبعض الناس – بارك الله فيهم- قاموا بالرسم على هذه الصخور صورة تُعبَّر عن الواقع ( شاب يضع يده على كتف فتاة) و كُتِب بجواره عبارتين ( أترضاه لأختك – ألم يعلم بأن الله يرى) … جملتين غاية في التأثير صراحة و لا أزيد عليهم.

و بعد فهذا هو رأيي ……. و أُعد نفسي مخطأة بجلوسي على تلك الشواطئ الشائكة :)

لكم مني السلام

و دمتم بخير و على طاعة

Be the first to like.
Share
14 Comments

فضفضة .. قليلٌ من كثيـر!

و عجبي, يوميات

اللي اختشوا ماتوا

السلام عليكم و رحمة الله …..

هذه فضفضة .. لعلي أُخرِجُ ما بداخلي فأرتاح قليلا

ما حدث اليوم ليس استثنائيا ولا جديدا على أحد ، غير أنه بدا جديدا على مسامعي! فما هو …. ؟

= = = = = = = = >>>

أضحكت سِنّي .. لا أضحك الله لك سناً في معصية !!

استيقظت اليوم باكرا بنشاط لأنني سأذهب حيث أُحب أن أتواجد دائماً … إلى المكتبة :)

نزلت من بيتي و عند اقترابي من المكتبة “مشياً” مررت بجوار سيارة”نصف نقل” كانت أصوات الأغاني التي أسميها أنا أغاني ميكروباصات – لأنها سيئة للغاية في كل شئ و تقريبا بلا معنى واضح  – كانت تلك الأصوات تنبعث منها . . . . وضعت رأسي في الأرض حتى لا أتعرَّض لأي نظرات من السائق لكني مع ذلك لم أسْلمَ :(
أطلَّ برأسه من النافذة قائلا بكل -جُرأة و استهزاء- : ” ماتيجي نطلع عمرة ” . . . . . . . . . !!!!!!

لا حول و لا قوة إلا بالله!! وصلت بك الدرجة – من الحقا**- إلى أن تختار تلك الطاعة العظيمة حتى تضعها في غير موضعها … “تعاكسني” بدون أدنى قدر من حياء …… حتى لم تستحِ من الله و أنت تنطقها !!!!!!!

حينها إستحضرت آية من القرآن الكريم ، قال الله تعالى : ((وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ ۚ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ)) الآيات … سورة التوبة، آية 65

و لا تعليق ! … أسأل الله ألا أكون قد وضعت الآية في غير موضعها.

و للإستزادة في باب من هزل بشئ فيه ذكر الله ادخل هنا .

الرجولة .. أين هيَ؟؟!

اليوم أيضاً :) لكن في رحلة العودة حدث ما لابد منه .. ركبت “الميكروباص” وسيلة المواصلات الأسرع! لأني بطبيعة الحال سكني قريب من المكتبة ..

المهم .. دخلت في هذا العالم العجيب الذي مازلت مندهشة من قدرته على شق وجودٍ له في هذه الحياة .. اضطررت لأن أجلس في مكان “مزنوق” :) على يساري سيدة و على يميني “لا أدري من” …. وضعت حقيبتي بجواري مخافة أن يأتي رجل ليلتصق بي دون أدنى مراعاة … و رغم ذلك جاء الأول ليجلس فقال لي بغلظة ” شيلي الشنطة خليني اقعد ” !!! أجبته أني لا أستطيع ” حضرتك كده هاتلزق- تلتصق- فيا ” و أصررت على ذلك فانتقل إلى مقعد آخر ، و جاء مَن بعده و جلس و طلب نفس الشئ!! أجبته كما سبق ، فنظر لي شذرا و أصرّ .. فنَظرتْ له مندهشةً و أصررت icon_twisted

أصبح الأمر عِناداً (( متحاولش))  😀 !!

طبعا جَلَسَ صامتاً … لكنني وددت لو أسأله، أليس عندك أخت أو زوجة … ألست تخاف أن يلمسهما أحد عمداً مثلما أرَدت أنت ؟؟!
إن كنت تَخاف فتلك مصيبةٌ >> أين حياؤك .. أليس في وجهِكَ ماء؟! ترضى لغيرك ما لا ترضاه لأهلك!
وإن كنت لا تَخَاف فالمصيبةُ أعظَمُ  >> أنت إذن ما فيك شئ من الرجولة :p

خِف إذن .. لأن الذي ستفعله بالناس سيُفعل بك أو بزوجتك ، و هي أصلا قد لا يكون لها أي ذنب في ذلك .. فلا تنتقص من رجولتك بمثل هذه الأفعال.

و بعد . . .  فهذا قليلٌ من كثير . . .

دمتم بخير و على طاعة :)

———————————

ملحوظة: سأسافر الإسكندرية غدا و لمدة ثلاثة أيام ( تغيير جو) … ادعولي بالسلامة من كل شر و معصية .. اللهم آميــن.

Be the first to like.
Share
15 Comments